شأن زيد بن حارثة

اذهب الى الأسفل

شأن زيد بن حارثة

مُساهمة من طرف walid في الأربعاء 12 مايو 2010 - 6:13





شأن



زيد بن حارثة















وبادر



زيد بن حارثة





رضي الله عنه حب رسول الله

صلى الله عليه وسلم

وكان غلاما لخديجة فوهبته لرسول الله

صلى الله عليه وسلم لما

تزوجها . وقدم

أبوه حارثة وعمه في فدائه .

فقالا للنبي

صلى الله عليه وسلم



يا ابن سيد قومه أنتم أهل حرم الله وجيرانه تفكون العاني وتطعمون الأسير . جئناك في

ابننا عبدك فأحسن لنا في فدائه .

فقال

صلى الله عليه وسلم " فهل غير ذلك ؟

قالوا : وما هو ؟

قال أدعوه فأخيره فإن اختاركم فهو لكم . وإن اختارني : فوالله ما أنا بالذي أختار على من اختارني "

قالوا : قد زدتنا على النصف وأحسنت .

فدعاه .

فقال " هل تعرف هؤلاء ؟ "

قال نعم

أبي

وعمي .

قال " فأنا من قد علمت وقد رأيت صحبتي لك . فاخترني ، أو اخترهما "

فقال ما أنا بالذي أختار عليك

أحدا .

أنت

مكان

أبي

وعمي .

فقالا : ويحك يا زيد أتختار العبودية على الحرية . وعلى

أبيك وعمك ، وأهل بيتك ؟

قال نعم قد رأيت من هذا الرجل شيئا ، ما أنا بالذي أختار عليه

أحدا

أبدا . فلما رأى رسول الله

صلى الله عليه وسلم ذلك

خرج إلى





الحجر





.

فقال " أشهد أن زيدا

ابني ، أرثه ويرثني



فلما رأى ذلك

أبوه وعمه طابت نفوسهما . فانصرفا . ودعي زيد بن محمد حتى جاء الله بالإسلام فنزلت ( 33 : 5
)

ادعوهم لآبائهم هو أقسط
عند الله







قال





الزهري



: ما علمنا

أحدا



أسلم

قبل زيد .













وأسلم





ورقة بن نوفل



. وفي





جامع الترمذي



" أن النبي

صلى الله عليه وسلم









رآه في المنام في هيئة

حسنة


















ودخل الناس في دين الله واحدا بعد واحد .



وقريش



لا تنكر ذلك حتى بادأهم بعيب دينهم وسب

آلهتهم وأنها لا تضر ولا تنفع . فحينئذ شمروا له ولأصحابه عن

ساق العداوة . فحمى الله رسوله بعمه

أبي طالب . لأنه

كان شريفا معظما .

وكان من حكمة أحكم الحاكمين بقاؤه على دين قومه لما في ذلك من المصالح التي تبدو لمن تأملها .









وأما أصحابه فمن

كان له



عشيرة



تحميه امتنع

بعشيرته

وسائرهم تصدوا له بالأذى والعذاب . منهم



عمار بن ياسر



، وأمه



سمية



وأهل بيته . عذبوا في الله .

وكان رسول الله

صلى الله عليه وسلم إذا

مر بهم - وهم يعذبون - يقول



صبرا يا





آل ياسر



. فإن موعدكم الجنة


avatar
walid
مراقب
مراقب


ذكر
عدد الرسائل : 42
العمر : 24
الجنسية : مغربية
البلد :
مهنة :
هواية :
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى